بـــــلاغ




بـــــلاغ

علمت المندوبية السامية للتخطيط ببالغ الأسى والأسف وفاة المشمول برحمة الله السيد المعطاوي الشرقي، إطار بوزارة التربية الوطنية على إثر وعكة صحية ألمت به.

 

وكان المغفور له قد ساهم بمعية الفريق التقني لعمالة مقاطعة الدار البيضاء آنفا على وضع الترتيبات الأولى لإنجاز عملية الإحصاء العام للسكان والسكنى 2014 على مستوى هذه العمالة، وتابع جميع مراحل التكوين كمراقب رسمي.

 

وفجر يوم السبت 30 غشت 2014، نقل من بيته إلى المستشفى لتلقي العلاجات الأولية، ليلبي نداء ربه يوم الاثنين 01 شتنبر 2014.

 

            وتميز المرحوم بالخصال الحميدة والتفاني في أداء المهام الموكولة إليه، خاصة وأنه شارك في هذه العملية الوطنية للمرة الثانية وكان في كل مرة يبرهن فيها عن انضباط ونفس السلوك.

 

وعلى إثر هذا المصاب الجلل، قام السيد المندوب السامي بزيارة لبيت الفقيد وقدم باسمه الخاص وباسم جميع العاملين بالمندوبية السامية للتخطيط ورفاق المرحوم من باحثين ومراقبين ومشرفين على الإحصاء العام للسكان والسكنى 2014، أحر التعازي لأسرة الفقيد وذويه وأصدقائه، راجيا من الله عز وجل أن يشمله برحمته ويسكنه فسيح جناته.

 

إن لله وإنا إليه راجعون.



Lu 4357 fois